كيف تكتب سيرة ذاتية جذابة تبحث عنها شركات التوظيف

سبتمبر 6, 2022by prorcrt0

عند التقدم لوظيفة جديدة، فإن الشرط الأول والأهم هو كتابة سيرة ذاتية احترافية تركز على مؤهلاتك ومهاراتك وخبراتك ومسيرتك المهنية. لذلك، يجب أن تتعلم كيفية كتابة السيرة الذاتية بطريقة من شأنها أن تترك انطباعًا إيجابيًا على الفور لدى صانعي القرار الرئيسيين في المنظمة، حيث أنه في حال وجود شاغر وظيفي، يتلقى أصحاب العمل عشرات السير الذاتية ويحاولون فرزها، لذلك يجب عليك التأكد من إنشاء سيرة ذاتية مميزة تثبت لأخصائي التوظيف أنك المرشح الأنسب لهذا المنصب الوظيفي والانتقال إلى مرحلة المقابلة في أقصر وقت.

ومن الجدير بالذكر أن بعض شركات التوظيف تعتمد الآن على خدمات روبوتية تعرف باسم “أنظمة تتبع المتقدمين” ATS ، وهي برامج تقوم بفرز السير الذاتية من هذا النوع وتحليل بياناتك ومعرفة مدى توافقها مع متطلبات الوظيفة المطلوبة.

في هذه المقالة، سوف نوضح لك كيف يمكنك كتابة سيرة ذاتية تجعلك متميزًا وتحدث تأثيرًا فوريًا.

أهمية كتابة سيرة ذاتية احترافية

السيرة الذاتية هي الخطوة الأولى في عملية التوظيف، إذا قمت بكتابتها وتنسيقها وتقديمها بشكل صحيح، فإن فرصتك في الوصول إلى مرحلة مقابلة العمل ثم الحصول على الوظيفة تزداد بشكل كبير، وذلك لأن السيرة الذاتية تساعدك في ما يلي:

  1. إعطاء انطباع أول إيجابي

السيرة الذاتية هي أول لقاء بينك وبين الشخص المسؤول عن عملية التوظيف، لذلك فهو يشكل انطباعه الأولي عنك من خلال مجموعة المهارات والخبرات والمؤهلات التي أمامه في سيرتك الذاتية. لذا فإن كتابة سيرة ذاتية احترافية تمنحك فرصة ذهبية لتترك انطباعًا إيجابيًا عنه وتشرح سبب كونك مناسبًا للوظيفة.

  1. تميز عن المرشحين

عند التقدم لوظيفة جديدة، لن تكون الشخص الوحيد، بل ستجد العديد من المتقدمين والمنافسين لنفس الوظيفة يمتلكون مؤهلات وكفاءات مختلفة، ويستغرق القائم على عملية التوظيف بضع دقائق لفحص كل سيرة ذاتية على حدة ومن ثم تحديد ما إذا كان صاحب السيرة الذاتية سينتقل إلى المرحلة التالية أو سينتقل إلى قائمة الرفض، لذا فإن السيرة الذاتية التي تعرض أفضل مهاراتك وخبراتك ستجعلك تبرز بين كومة المرشحين.

  1. زيادة ثقتك بنفسك

يستمر الناس في التغاضي عن إنجازاتهم وقدراتهم حتى يرونها أمام أعينهم مجمعة في مكان واحد، ويكتبون سيرة ذاتية احترافية تتضمن أفضل وأهم الإنجازات التي من شأنها أن تمنحك الشعور بالفخر والثقة، وعندها ستؤمن بنفسك وقدراتك. من خلال ذلك، يمكنك البدء في التقدم لوظائف أعلى بالتالي تتأهل إلى مقابلات العمل بثقة أكبر، وفي النهاية تحصل على الوظيفة، حيث يميل القائمون بالتوظيف إلى توظيف أشخاص أكثر ثقة من غيرهم.

  1. تسهيل مقابلة العمل

بينما يرى الكثيرون أن مقابلة العمل من أصعب المراحل، إلا أن كتابة سيرة ذاتية احترافية كاملة بدون ثغرات أو أخطاء ستجعل المقابلة أبسط ما يمكن، لأن سيرتك الذاتية ستتحدث نيابة عنك، كل

المعلومات التي قد يحتاجها القائم على عملية التوظيف موجودة فيها. كما سيساعدك أيضًا على إعداد وتوقع أسئلة المقابلة بما يتماشى مع النقاط المذكورة في سيرتك الذاتية.

أهم النقاط التي يجب إبرازها في سيرتك الذاتية

في ظل البيئة التنافسية، وكثرة المرشحين وتنوع السير الذاتية المختلفة، كيف يمكنك التأكد أن سيرتك الذاتية قد تم تفحصها ولم يتم وضعها في قائمة المرفوضين.
إن سيرتك الذاتية تحتاج إلى جذب انتباه القارئ بمجرد أن يبدأ مسؤول التوظيف في قراءتها، ومن الجدير بالذكر أنه عند تلقي مئات الطلبات لشغل منصب ما، نادرًا ما يكون لدى القائمين بالتوظيف ومديري التوظيف الوقت الكافي لفرز السير الذاتية وتحديد ما إذا كان عليهم إجراء مقابلات مع المرشحين. لذلك يجب مراعاة النقاط التالية عند كتابة السيرة الذاتية:

الأدوار والمسؤوليات

يجب أن تكون كل من المسميات الوظيفية ومسؤوليات الوظيفة التي تدرجها في سيرتك الذاتية ذات صلة (إن لم تكن مطابقة تامة) للوظيفة المعروضة لأنك ستحتاج إلى تخصيصها لكل وظيفة محددة تتقدم لها. على الرغم من أنه يجب عليك تحديد المناصب المماثلة التي شغلتها، فإنه من المهم أن تحتوي سيرتك الذاتية على معلومات وتفاصيل أكثر عن دورك وواجباتك ومسؤولياتك في الوظيفة.

الخبرة المهنية

سيتم فحص سيرتك الذاتية للتأكد من تطابق الخبرة مع الوظيفة التي تقدمت لها. لذلك عليك التأكد من ذكر جميع الوظائف التي شغلتها، سواء كانت أربع سنوات في وظيفة واحدة أو ستة أشهر في وظيفة أخرى، مع مراعاة الاتساق ومدى تطابقها مع الوظيفة التي تتقدم لها، ومن المهم أن تكون دقيقًا عند ذكر مساهماتك في أي مشروع رفيع المستوى وأين أضفت قيمة عليه.

المهارات

تأكد من ذكر جميع القدرات والمهارات ذات الصلة التي اكتسبتها أو طُلب منك القيام بها في مناصب وظيفية مماثلة سابقة. ستدعم هذه القدرات والمهارات تجربتك وتثبت في النهاية أنك مؤهل لهذا المنصب.

الانجازات والنتائج

يفضل مديرو التوظيف وأرباب العمل رؤية النتائج، لذلك إذا حققت هدفك كمدير مبيعات، على سبيل المثال، تأكد من توضيح إنجازاتك من حيث الأرقام أو النسب المئوية وشرح كيف فعلت ذلك.

التعليم والمؤهلات

تأكد من ذكر إلى أي مؤهلات تعليمية متعلقة بالوظيفة، خاصة إذا تم ذكرها على أنها مرغوبة أو مطلوبة في معايير الاختيار.

سهلة القراءة

بعد تضمين جميع التفاصيل السابقة، تأكد من أن سيرتك الذاتية منظمة جيدًا وواضحة ومتسقة، واستخدام نمط خط واحد فقط (يمكن استخدام الخط الغامق للإبراز) ونقاط بدلاً من الكلمات المتقطعة لعرض مواهبك وإنجازاتك ومسؤولياتك، إلخ.

تسلسل زمني مناسب

تأكد من أن سيرتك الذاتية منظمة ومكتوبة بترتيب زمني عكسي من الأحدث إلى الأقدم، وأن أيا من الواجبات أو المسؤوليات المدرجة أو الإنجازات التي تحملتها لا تحتوي على فجوات زمنية غير مبررة.

الهيكل والتسمية

تأكد من تنسيق سيرتك الذاتية بطريقة يمكن أن يفتحها صاحب العمل بسرعة ؛ حيث لا يقوم مدير توظيف بتنزيل أي برنامج فقط لفحص السيرة الذاتية. بالإضافة إلى ذلك، تأكد من تضمين اسمك في العنوان المخزن لسيرتك الذاتية، مثل Smith-John-CV.

حان وقت البدء في مرحلة البحث عن وظائف بعد كل هذا الجهد، وعليك أن تضع في اعتبارك أن كل وظيفة لها متطلبات مختلفة، لذلك يجب عليك مطابقة سيرتك الذاتية مع الوصف الوظيفي ليتم قبولها وبالتالي اجتياز نظام تتبع المتقدمين ATS.
نظرًا لأن لديك الآن أساسًا قويًا لتبدأ منه، فلا ينبغي أن تكون إنشاء السيرة الذاتية خطوة صعبة. بالتالي، إذا لم تقم بذكر جميع قدراتك ومهاراتك وخبراتك المتعلقة بالوظيفة بشكل صحيح في سيرتك الذاتية، حتى لو كان لديك كل ما تحتاجه لتزدهر في منصب ما، فقد تواجه خطر عدم قبولك في إجراء المقابلة والحصول على الوظيفة. كل ما عليك فعله  هو اتباع النقاط الموضحة أعلاه، وكن على يقين أن سيرتك الذاتية ستتميز وتترك انطباعًا إيجابيا.

المصادر :

1- المصدر1

2- المصدر2

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *